آخر الاخبارمدن افغانستان

ولاية هرات

ولاية هِرَاتْ

(هرات وهري: بالبشتو والفارسية) (والنسب هروي، بالبشتوية هرات واسمها التاريخي آرية)من إحدی المحافظات الـ 34 بأفغانستان تقع غربی البلاد قرب الحدود الإيرانية، يمر فيها نهر هريرود والذی يتدفق من وسط البلد، تحدها بادغيس شمالاً وفراه جنوباً وغور شرقاً وإيران غرباً. سکانها حوالی 349000 حسب تقديرات عام 2006 الرسمية.

العاصمة الإقليمية

مدينة هرات وفيها 16 مديرية وجمرکان عملاقان بـتورغندی قرب حدود ترکمانستان والآخر فی بلدة إسلام قلعة علی مقربة من الحدود الإيرانية.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

المساحة

حوالی 54778 کيلو متر مربع.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

المدن والمحافظات التابعة للولاية 

هرات
اَدرَسکن
اِنجیل
اوبه
بشتون‌ زرغون (شافلان)
جشت شریف
زنده‌جان (بوشنك)
شیندَند (اسفزار/ سبزوار)
غوریان
فَرسی
کَرُخ
کُشک
کُشک کهنه
کُهسان
كذَره
كلران

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

الأثار والثقافة

هرات مدينة أثرية ذات مبانی تاريخية ضخمة والتی تعرضت للتدمير الجزئي والکامل خلال الحروب الأخيرة… هرات تتمتع باقتصاد مزدهر والذی ينمو بسرعة بفضل منظمات حکومية وأخری غير حکومية ومکاتب تابعة للأمم المتحدة وشرکات خاصة، أجنبية وأفغانية.

توجد وسط المدينة مکتبة عامة يتوافد عليها شباب وشابات کثيرون من مختلف المناطق فی البلاد وتتلقی المکتبة معظم کتبها الفارسية والعربية من إيران والمجتمع الدولي وفيها کتب عربية کثيرة طُبعت وصدرت بلبنان. انطلقت بهرات نقابات وجمعيات عدة ومنها جمعية الأخلاق والمعرفة التی تأسست عام 2002 وانضمت لاحقاً إلی جمعية الإصلاح والتنمية الأفغانية.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

تاريخ الاسلام

فتحت مدينة هرات عنوة في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه على يد القائد الأحنف بن قيس وذالك عام 22 هـ الموافق 642م ، عندما قام يتعقب يزجرد حيث دخلها الأحنف من ناحية مدينة طبيسن وأستخلف الأحنف عليها القائد صحار العبدي . 

ثم تمردت هرات عام 29 هـ الموافق 649م في عهد الخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه ، حيث بعث جيشا بقيادة عبد الله بن زهير لإخضاع تمردها وحاكما الذي يدعى كشمود ، فأغار ابن زهير على هرات وتوابعها مثل باذغيس وبوشنج حتى خضعت له .

أرسل الخليفة عثمان بن عفان القائد صبرة بن شيمان الأزدي إلى هرات لاستتاب الأمن بها ، فأستطاع صبرة فتح بعض القلاع والحصون ثم واصل الفتح بعد ذالك القائد ووالي البصرة عبد الله بن عامر بن كريز .

وكانت مدينة هرات ونواحيها في حالة تمرد دائم على العرب المسلمين الفاتحين ، فتوجه أليها القائد عبد الله بن عامر بن كريز والي البصرة في عهد عثمان بن عفان عام 30 هـ الموافق 650م وعلى مفدمة جيشة الأحنف بن قيس فأستسلمت لهم هرات وصالحتهم . 

في عام 31 هـ الموافق 651م أرسل عبد الله بن عامر والي البصرة جيشا إلى هرات يقود عبد الله بن خازم السلمي أحد شجعان العرب ، فبلغ حاكم هرات هذا الخبر ، فأسرع إلى عبد الله بن عامر وصالحه عن هرات وتوابعها .

ومن شعر الصحابي ربعي بن عامر يذكر هرات وبعض مدن خراسان التي تم فتحها في زمن عمر بن الخطاب حيث يقول :

نحن وردنا من هراة مناهلا       روا من المروين إن كنت جاهلا
وبلخ ونيسابور قد شقيت بنا      وطوس ومرو قد ازرنا القبائلا
انخنا إليها كورة بعد كورة          نفضهم حتى احتوينا المناهلا
فلله عينا من رأى مثلنا معا          غداة ازرنا الخيل تركا وكابلا

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

هرات في التاريخ الإسلامي

حظيت هرات بمكانة مرموقة في عهد الدولة الإسلامية، وقت غناها وازدهارها، إذ تناول كتابة تاريخها كثير من المؤرخين المسلمين، كما كتب عنها وعن موقعها كثير من الجغرافيين أمثال المقدسي وابن حوقل والاصطخري وياقوت الحموي وغيرهم. عدَّها المقدسي من القصبات التي هي أقل شأناً من الأمصار ويقول الاصطخري عنها: «أما هرات فإنها مدينة عليها سور وثيق وحواليها ماء وداخلها مدينة عامرة ولها ربض وفي مدينتها قلعة ومسجد ودار الإمارة خارج الحصن… منقطع عن المدينة بينه وبينها أقل من ثلث فرسخ… ولمدينتها الداخلية أربعة أبواب، واحد منها من حديد، وعلى كل باب سوق وفي داخل المدينة والربض مياه جارية… وخارج الحصن جدار يطوق الحصن كله، أطول من قامة… والمسجد الجامع من المدينة في وسطها وحواليها أسواق… وسائر المساجد بهذه الأماكن، إنما ينتابها الناس في الجمعات»،

ويذكرها ابن حوقل حيث يشير إلى خرابهاودمارها فيقول :«هرات: كان عليها حصار وثيق ومن داخلها القهندذ (قلعة) ولمدينتها الداخلية أربعة أبواب… وللحصن أربعة أبواب، وعليها سور. ثم ظفر بها محمد بن الأشعث الخزاعي أحد قادة أبو جعفر المنصور فأمر أن يلحق سورها بالحضيض، وأقام عليه من طمس آثاره، فكأنه لم ير قط سور .

يقول ياقوت الحموي في معجم البلدان: «هرات: مدينة عظيمة مشهورة من أمهات مدن خراسان. مدينة لا أجل ولا أعظم ولا أفخم ولا أحسن ولا أكثر أهلاً منها، فيها بساتين كثيرة، ومياه وفيرة، وخيرات كثيرة، محشوة بالعلماء ومملوءة بأهل الفضل والثراء، وقد أصابتها عين الزمان، ونكبتها طوارق الحدثان، وجاءها الكفار من التتر، فخربوها حتى أدخلوها في خبر كان فإنا لله وإنا إليه راجعون» 

هرات مدينة ذات طابع إسلامی وتوصف أحياناً بالولاية المحافظة وفيها الکثير من المساجد کـ المسجد الجامع ومسجد الخرقة المبارکة ومسجد الرضاء للمسلمين الشيعة.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

البعثات الدبلوماسية 

تمارس قنصليات، أمريکا، إيران وباکستان وترکيا والهند وترکمانستان وآلمانيا أنشطتها اليومية.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

وسائل النقل العامة

يقع مطار المدينة 18 کيلو متر جنوب هرات، حيث تتواجد قاعدة عسکرية لحلف الناتو من إيطاليا وأسبانيا. 

رحلات يومية بالطائرات بين هرات والعاصمة کابول لمختلف الشرکات الجوية الحکومية والخاصة کـ آريانا، کام إير، بامير وإلـخ وتصل تکلفة التذکرة إلی 110 دولار أمريکي وتستغرق الرحلة زهاء ساعة کاملة.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

المعالم السياحية 

من أحيائها الشهيرة شهر نو، ولايت، قول اردو، فرقة، دروازة خوش، شهار سو، بول رکينة، صوفی آباد، نو آباد، بول مالان وتخت سفر… أضرحة الملکة کوهر شاد، عبد الله الأنصار، الخواجة غلطان ولي، قلعة اختيار الدين، المنارات والمسجد الجامع وسط مدينة هرات ،من أجمل المدن الأفغانية ويزورها مئات السياح الأفغان والأجانب سنوياً.

 

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

التاريخ

يرجع تاريخ هرات إلی قديم الأيام وبالتحديد عهد الإسکندر المقدوني.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

وسائل الاعلام

لقد انطلقت مؤخرا محطات إذاعية وتلفازية عدة بـهرات وصحف ومجلات يومية واسبوعية وشهرية تغطی أحداث المنطقة ومن أهمها تلفزيون هرات، إذاعة هرات، قناة ساقي وإذاعة الشباب التی تبث ساعة إخبارية بالعربية موجهة إلی الناطقين باللغة العربية علی موجة إف إم ومحطة کليد الإذاعية وصحيفة اتفاق إسلام اليومية.

[separator size=”3″ color=”#ff0000″ style=”” id=”” class=””]

اللغة

يتحدث معظم سکان هرات بالفارسية بالإضافة إلی البشتو التی تُستخدم علی نطاق أوسع لا سيما فی بعض المديريات کـ شيندند وأدرسکن وأوبه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى