تابع قراءة المقالة

قام المدير العام و ثلاثة من موظفي المستشفى التخصصي الجمهوري في افغانستان بإختلاس كمية كبيرة من الوقود المخصص للتدفئة المركزية في المستشفى بقيمة 400 اربعمائة ألف دولار طيلة الـ 8 سنوات الماضية. 

وبحسب التحقيقات التي تم فتحها نتيجة الاحتجاجات التي قام بها الاطباء في الفترة الماضية, خضعت وزارة الصحة لمطالب الاطباء بالكشف عن سوء التدفئة وفقدان بعض المرضى حياتهم نتيجة ذلك.

وقال الدكتور الجراح” أجمل باشتون ” المتخصص في العمليات الجراحية بالمستشفى الجمهوري “بينما يجب أن تتراوح درجة حرارة التشغيل القياسية بين 25 إلى 30 درجة مئوية ،ولكن الواقع درجات الحراراة تترواح ما بين 4 إلى 5 درجات، ونتيجة ذلك فإن حياة المرضى في خطر ربما قد نفقد اسبوعيا أربعة مرضى بسبب التدفئة المركزية “. لقد فقد بعض المرضى حياتهم بعد اجراء العمليات الجراحية “.

وبعد التحقيقات اتضحت بأن المدير العام وبعضاً من الافراد العاملين في المستشفى قامو بسرقة المواد البترولية المخصصة للتدفئة طيلة السنوات الثمانية الماضية، وقد تم ايقافهم عن العمل والقاء القبض عليهم بتهمة الاختلاس.

المصدر : جريدة 8 صباحا الافغانية

الناشر / الكاتب