تابع قراءة المقالة

أفادت تقارير إعلامية بإصابة 20 موظفاً في القصر الرئاسي في أفغانستان. بينما قالت صحيفة نيويورك تايمز إن عدد الإصابات ارتفع إلى 40.

عشرات العاملين مصابين بالكورونا بالقصر الرئاسي في أفغانستان

عشرات العاملين مصابين بالكورونا بالقصر الرئاسي في أفغانستان

ولم يصدر بعد أي تعليق من الحكومة الأفغانية. ولا توجد هناك معلومات عن احتمال إصابة الرئيس الأفغاني أشرف غني البالغ من العمر 70 عاماً والذي خضع لعملية استئصال جزء من معدته بعد إصابته بمرض السرطان في التسعينيات.

وقال مصدر حكومي لفرانس برس إن ” 20 موظفاً أصيبوا بفيروس كوفيد – 19 داخل القصر الرئاسي. لكن الموضوع بقي طي الكتمان لتفادي التسبب بالذعر”.

ونشر حساب القصر الرئاسي على تويتر صورة للرئيس غني أثناء ترؤسه لاجتماع مجلس الوزراء عبر اتصال فيديو، لكن الموقع ذاته نشر صور اجتماع مع المسؤولين الإيرانيين حضره الرئيس شخصياً.

وسجلت أفغانستان حتى يوم السبت 1351 إصابة مؤكدة على صعيد البلاد و43 حالة وفاة.

وبينما تبدو الأرقام منخفضة، إلا أن البلاد تعاني من نقص في أجهزة الاختبارات وقد عانى نظامها الصحي من الصراعات التي استمرت لعقود.

كما أن هناك مخاوف من انتشار الفيروس بعد عودة أكثر من 150 ألف أفغاني من إيران التي ضربها الوباء خلال شهر آذار، وبعد عودة عشرات آلاف الآخرين من باكستان.

الناشر / الكاتب