أخبار افغانستان

مطار كابل.. اكتمال التجهيزات الفنية ورحلات داخلية نشطة والخطوط الباكستانية تسير رحلات تجارية إليه

أكد مسؤولون أفغان اكتمال التجهيزات الفنية في مطار كابل، في حين استمرت الرحلات الداخلية بسلاسة من وإلى مطار كابل، وسط إجراءات أمنية وإدارية جديدة داخل المطار وفي محيطه.

ونقل مراسل الجزيرة عن مسؤول في مطار كابل قوله إن التجهيزات الفنية بالمطار اكتملت.

وشهد المطار اليوم السبت عددا من الرحلات الداخلية بين كابل وعدد من المدن الأفغانية.

وأضاف المراسل أن فريقا من “برنامج الغذاء العالمي” التابع للأمم المتحدة يعمل في المطار لتنسيق دخول المساعدات، وأن أفرادا من الشرطة الأفغانية يشاركون في تنظيم الدخول إليه.

وقال مراسل الجزيرة إيهاب العقدي إن هناك سلاسة في الرحلات الداخلية من وإلى مطار كابل، كما رصد عودة بعض الموظفين المدنيين إلى أعمالهم في المطار، ووجود عدد من نقاط التفتيش التي أقامتها الشرطة الأفغانية عند مداخل المطار.

وأشار إلى أن ذلك يأتي ضمن جملة من الإجراءات الجديدة الهادفة لتعزيز أمن المطار، وللوصول إلى تحقيق المتطلبات الدولية في هذا الصدد.

وقال إن المطار سيستقبل أيضا عددا من الرحلات الإنسانية التي تحمل مساعدات إنسانية، وذلك بعد أن أصبح جاهزا للرحلات الدولية.

وتحدث المراسل حمدي البكاري من صالة الوصول ومدرج المطار، مؤكدا أن المطار أصبح في حالة جاهزية كاملة لاستقبال وتسيير الرحلات سواء الداخلية أو الخارجية بعد أعمال الصيانة التي باشرها الفريق الفني القطري قبل أيام.

رحلات تجارية باكستانية إلى كابل

وقالت الخطوط الجوية الباكستانية إنها ستطلق رحلات تجارية إلى العاصمة الأفغانية كابل اعتبارا من بعد غد الاثنين.

قد يهمك ايضاً

وصرح الناطق باسم الخطوط الباكستانية عبد الله حفيظ خان بأن الشركة حصلت على التراخيص التقنية لتسيير رحلات إلى مطار كابل، مضيفا أن الشركة تلقت 73 طلبا من أشخاص يرغبون في السفر، وأوضح أن كثيرا من الطلبات أتت من منظمات إغاثة وصحفيين يرغبون في السفر إلى كابل.

وفي الأيام التي أعقبت سيطرة حركة طالبان على كابل بات المطار رمزا لمشاهد اليأس بين الأفغان الخائفين، وكان الآلاف يحتشدون حول بواباته يوميا، بل إن البعض تشبثوا بطائرات فيما كانت تقلع.

رحلات إلى مطار حمد الدولي

وكان مطار حمد الدولي استقبل الليلة الماضية طائرة تابعة للخطوط الجوية القطرية، في رحلة تجارية هي الثانية التي تصل من كابل خلال 24 ساعة.

وكانت الطائرة تقل 156 راكبا، بينهم أميركيون وفرنسيون وبريطانيون ورعايا من دول عدة، بالإضافة إلى مواطنين أفغان.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إن من بين ركاب الطائرة 49 فرنسيا مع عائلاتهم.

وأعربت الوزارة عن شكرها لدولة قطر على ما وصفته بدعمها البالغ الأهمية في عمليات نقل المسافرين.

وأعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة سهلت أمس الجمعة عمليات مغادرة أميركيين من أفغانستان على متن طائرة مستأجرة تابعة للخطوط الجوية القطرية.

وقال البيت الأبيض -في بيان- إن 19 أميركيا كانوا على متن طائرة الخطوط الجوية القطرية التي وصلت إلى الدوحة مساء الجمعة من كابل.

وأضاف أن مواطنين أميركيين اثنين، و11 ممن يحملون إقامة دائمة غادروا أفغانستان برا إلى دولة مجاورة.

وأعرب البيت الأبيض عن امتنان واشنطن للجهود المستمرة التي تبذلها قطر في تسهيل العمليات في مطار كابل الدولي.

كما أعرب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن عن امتنانه لجهود قطر المستمرة في تسهيل العمليات بمطار كابل، والمساعدة في ضمان سلامة الرحلات.

وقال بلينكن إن ما مجموعه 21 مواطنا أميركيا و11 من المقيمين الدائمين من الأفغان غادروا كابل أمس.

وقد شكر المبعوث الأميركي الخاص إلى أفغانستان زلماي خليل زاد دولة قطر على جهودها في تسيير رحلات دولية من مطار كابل، ورحب بتعاون حركة طالبان في هذا الخصوص.

وقال في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر إن أكثر من 250 أجنبيا غادروا كابل خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وأشار إلى أن من بينهم عشرات الأميركيين والمقيمين الدائمين في الولايات المتحدة.

ووصف خليل زاد هذه العملية بالأمر الإيجابي، وقال إنها تمت دون عوائق.

وذكر المبعوث الأميركي أن بلاده تواصل العمل مع الحكومة القطرية وحركة طالبان وأطراف أخرى، لضمان المغادرة الآمنة للرعايا الأميركيين والأجانب والأفغان الذي يرغبون في الخروج من أفغانستان.

المزيد من سياسة

المصدر : موقع الجزيرة

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركتكم معنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى