أخبار افغانستان

بلينكن: سنراقب أداء حركة طالبان والتعامل معها مرتبط بتنفيذها لالتزاماتها

أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أن إدارة الرئيس جو بايدن ستراقب أداء حركة طالبان، وأنها ستواصل العمل مع مؤسسات غير حكومية لتسهيل وصول المساعدات للشعب الأفغاني.

وقال بلينكن في كلمة له في ختام مباحثاته التي جرت على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، إنه سلط الضوء خلال مباحثاته في نيويورك على بقاء الأسرة الدولية موحدة في التعامل مع حركة طالبان.

وأضاف الوزير الأميركي أن رسالة واشنطن للأسرة الدولية هي أن أي تعامل مع طالبان يجب أن يرتبط بتنفيذها لالتزاماتها، مشددا على أن التزام الحركة بتعهداتها ليس مجرد إرضاء للمجتمع الدولي، بل هو أساسي لاستقرار أفغانستان.

وكانت حركة طالبان -التي سيطرت على السلطة في أفغانستان الشهر الماضي- طلبت من الأمم المتحدة السماح لها بأن تُلقي كلمة أفغانستان أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، التي تنتهي اجتماعاتها مساء الاثنين المقبل، وتسعى طالبان إلى نيل اعتراف المجتمع الدولي بها.

ولكن الولايات المتحدة قالت إن لجنة الاعتمادات بالأمم المتحدة التي يعود إليها أمر تحديد الجهة التي تمثل أي دولة عضو في المنظمة قالت إن اللجنة لن تجتمع قبل الشهر المقبل.

وفي السياق نفسه، دعا أمير خان متقي وزير الخارجية بالوكالة في حكومة تصريف الأعمال الأفغانية المجتمع الدولي لبناء علاقات طيبة مع بلاده.

وجدد التأكيد على أن الحكومة الأفغانية الحالية تريد روابط وعلاقات جيدة مع الجميع، وأن سياسة الضغوط لا تجدي نفعا.

كما أضاف متقي أن هناك مباحثات تجري على قدم وساق مع دول مختلفة، لبناء علاقات خارجية موسعة، وأن مشاريع اقتصادية كبيرة سيجري تنفيذها قريبا، حسب تعبيره.

المزيد من أخبار

قد يهمك ايضاً

المصدر : موقع الجزيرة

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركتكم معنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى